جرب فاتورة مجاناً وابدأ بجمع مستحقاتك المتأخرة

جرب فاتورة مجاناً وابدأ بجمع مستحقاتك المتأخرة

كيف بدأ أثرياء العالم و التكنولوجيا أولى أعمالهم ؟

ريادة أعمال | مايو 31, 2019

مرحبا بك صديقي لابد أنك هنا الآن لأنك قرأت العنوان اللافت و الذي جذبك لتعرف ماهي ياترى الطرق التي اتبعها أغنياء العالم حتى وصلوا إلى ما هم عليه الآن ، كيف وصل مارك زوكربيرغ الى فيسبوك بشكله الحالي و رواده الهائلة من جميع أنحاء العالم .

كيف تستطيع أديداس تحقيق رقم مبيعات صعب سنوياً لا تستطيع غيرها من الشركات تحقيقه !! والكثير من الاستفسارات التي تدور في ذهنك فور قراءتك لعنوان المقال .

نعم .. سأجيبك الآن عن هذه التساؤلات و سنتناقش عما فعله هؤلاء الأشخاص حتى وصلوا الى تعظيم شركاتهم و أرباحهم .

دعنا نبدأ بالسؤال التالي ؟ كيف يتطور عملك ؟

على الأكيد أنك ستجيب بالسعي الدائم و التسويق الأفضل و وو ووو … و هذا شيء صحيح لأن التسويق هو اهم ما يقوم به رواد الأعمال لكي يحققون أحلامهم و يطورون عملهم و لكن قبل أن نعطي التسويق جل اهتمامنا و نرفد اليه النجاح الذي وصلنا اليه . يجدر بنا التكلم فيما قبل التسويق .

فإن كل شركة ناجحة قبل ان يتم تأسيسها و إطلاقها يتم وضع خطة استراتيجية لها و يتم عمل دراسة جدوى عن : ماذا ستحقق هذه الشركة من أرباح في كل عام؟
هل ستحقق الشركة فائدة مجتمعية ؟
ما هي التكاليف الاجمالية لإنشاء الشركة ؟
من هم موظفيها ؟
و العديد من الأساسيات التي تكلمنا عنها في مقال سابق بعنوان كيفية عمل دراسة جدوى لمشروعي .

أمثلة عن أسماء كبيرة بدأت رحلتها المهنية من لا شيء :

1- مارك زوكربيرج :

المدير التنفيذى لموقع التواصل الإجتماعي فيسبوك، والذي يعد شخص محظوظ جداً، ليس فقط لأنه تمكّن من جمع المليارات من الدولارات وهو لا يزال في بداية العشرينات من عمره عقب تأسيسه موقع فيسبوك في حرم جامعة “هارفرد ” بل لأنه لم يُضطر يوماً للعمل في وظائف “متواضعة” كما فعل غيره من أشهر رجال الأعمال في العالم.

2- بيل جيتس :

مؤسس إمبراطورية البرمجيات ”مايكروسوفت“، والذي قضي أوقات فراغه في سن المراهقة في العبث بأجهزة الكمبيوتر في الطابق تحت الأرضي من منزله، وأبتكر وهو في الرابعة عشرة “تراف أو داتا”، وهو نظام لعد السيارات في حركة المرور، كانت أول وظيفة له ساعي في الكونجرس الأمريكي.

3- مايكل ديل :

رجل أعمال أمريكي، ومؤسس شركة ديل للحواسيب والمدير التنفيذي لها، وأصغر المدراء التنفيذيين في قائمة أثرى 500 شخص في العالم، كانت أول وظيفة له غسل الأطباق بمطعم صيني. وعندما ألتحق بالجامعة توجه إلى بيع الحواسيب وملحقاتها بالقطعة في سكن الطلاب، وقد حظي بشعبية كبيرة لجودة الخدمات التي يقدمها، فقصده الكثير من المعارف وزملاء الدراسة، فبدأ الأمر يأخذ طابعًا جديّا، لذا قام بتسجيل شركته تحت اسم شركة الحواسيب المحدودة PC’s Limited وتحولت فيما بعد في نفس العام إلى مؤسسة ديل للحواسيب.

إن السعي الدائم لهؤلاء الأشخاص و تتبع التكنولوجيا الحديثة و الاصرار على الوصول الى الهدف جعلهم يحققون أحلامهم و يصبحون من أكبر الشركات في العالم .

خطوات لنجاح عملك :

1- وضع خطة .

2- الالتزام بتنفيذها .

3- استخدام التكنولوجيا الحديثة .

4- مراقبة المنافسين .

5- التطوير الدائم .

الوسوم :
ريادة أعمال

مقالات مشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *