جرب فاتورة مجاناً وابدأ بجمع مستحقاتك المتأخرة

جرب فاتورة مجاناً وابدأ بجمع مستحقاتك المتأخرة

ما هي المشكلات التي تواجه مراكز التدريب ؟

مراكز تدريبية | مايو 31, 2019

أهلا بكم أصدقائي في مقالة جديدة من مدونة فاتورة .

في هذه المقالة سنتحدث عن أهم المشاكل التي تواجه مراكز التدريب .. إن أول ما سيخطر في بالك هو بعض من هذه المشاكل :

1- ضعف المدربين
2- قلة عدد المسجلين في الدورة
3- الصعوبة في تحصيل أقساط الدورة في حال كان الدفع بالتقسيط متاحاً
4- كثرة عدد الطلاب المسجلين و عدم وجود آلية فعالة لجمع تكلفة الدورة من الطلاب دون ضياع المعلومات 5- عدم وجود المكان المناسب لعدد الطلاب المسجلين والكثير الكثير من المشكلات التي اذا ما حلت مباشرة ، ستعود بالضرر على المركز التدريبي التي يعقدها .

حسناً أنت الآن مدير لمركز تدريبي مختص بتقديم دورات في عالم الكمبيوتر دعنا نتناقش سوية في بعض المشكلات التي ممكن أن تواجهك و كيف ستستطيع حلها ؟

المشكلة رقم 1 :

لقد أعلنت الآن عن افتتاح التسجيل لدورة جديدة و أنت حريص كل الحرص على أن يتم استقبال جميع الطلاب و أن تسير الأمور على خير ما يرام .

في اليوم الأول : تقدم الى هذه الدورة عدد غير متوقع من الطلاب ، و كنت سابقاً قد عينت إحدى موظفي المركز لاستقبال طلبات التسجيل و دفع القسط الأول من الدورة لاتاحة إمكانية الحضور .
بدأ الموظف باستقبال طلبات الطلاب و تفاجأ بالعدد الكبير الموجود ، أنت الآن أمام مشاكل كثيرة :

1- ازدحام المركز لوقت طويل نتيجة بطئ الموظف في تحصل الأقساط و تسجيل أسماء الطلاب الذين سددوا قسطهم الأول
2- توتر الموظف المسؤول عن التسجيل .
3- ضعف في خدمة الطلاب الجدد ، فلربما يأتي أحد الطلاب الى المعهد للتسجيل لدورة أخرى أو للاستفسار عن الدورات التي يقدمها المركز و يجد هذا الازدحام ، فسيخرج فورا و يذهب إلى مركز أخف ازدحاماً و لديه خدمة عملاء مميزة أكثر من مركزك .
4- خسران عدد كبير من الطلاب الذين لا يودون الانتظار طويلاً إن هذه تعد من المشاكل الكبيرة لدى العديد من المراكز التدريبية و لها تأثيرات سلبية جداً على سمعة مركزك و أدائه الجيد و كذلك أداء موظفيه .

المشكلة رقم 2 :

تأكد عزيزي القارئ أننا هنا في هذا المقال نناقش المشكلات الأكثر صعوبة و الأكثر تكراراً و ذلك نتيجة لإحصائية تمت دراستها عن طريق مقارنة أجريت بين مراكز تدريبية استخدمت تقنيات حديثة في تواصلها مع المتدربين و مراكز تدريبية أبقيت على الطرق التقليدية و بدأت بالتراجع يوماً بعد يوم .

ان المشكلة الأصعب و المودية لخسائر في المراكز التدريبية هي مشاكل تحصيل الأقساط ، بعيداً عن ازدحام المركز و المشكلة رقم 1 ، تواجه مشكلة تحصيل أقساط الدورات أغلب المعاهد ، وذلك نتيجة لدقتها و تكررها و قابلية معلوماتها للضياع متل وصل استلام أو تسليم .

اذا كنت صاحب مركز تدريبي أو تعمل في أحدها أخبر رئيسك في العمل بفكرة تطبيق فاتورة و سترى كيف لن يستغني عنك أبداً .

أو كن رائد أعمال في مجالك و متخلص من جميع الأعباء التي تواجهك عبر تحميل تطبيق فاتورة و استخدمه في مركزك التدريبي في تحصيل أقساط متكررة من كل طالب على حده بدون الحاجة لأن يزورك في المركز .

مقالات مشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *